السياحة في تركيامعالم دينية

جامع السلطان احمد: اهم المعلومات التاريخية | صور من الداخل والخارج

جامع السلطان أحمد من أهم المعالم الشهيرة في تركيا، هذا المسجد المميز الذي يعد أحد أبرز المعالم الاسلامية على مستوى العالم ، ويمتاز بعدد كبير من المميزات على رأسه العمارة والديكور الاسلامي الرائع ويعرف باسم الجامع الازرق ، وهو من اشهر المساجد التي تقع في قلب مدينة اسطنبول وفي السطور التالية سوف نتعرف على أهم تفاصيل هذا الجامع المميز وكذلك تاريخ بنائه والقصة الخاصة بها.

ما هو جامع السلطان أحمد؟

جامع السلطان احمد هو أحد أشهر المعالم الموجودة في تركيا من آثار الدولة العثمانية، وقد تم بناء الجامع في عام 1617، هذا إلى جانب أنه كان من أهم ما يميزه موقعه الذي لم يكن مألوفا وقتها، حيث تم بنائه في قلب العاصمة، وكان بالقرب من عدد من المعالم الأخرى من بينها ايا صوفيا، ويمتاز بالفن المعماري الرائع والبناء المهيب.


معلومات عن جامع السلطان أحمد

يعد جامع السلطان أحمد أحد اشهر المعالم الاسلامية الرائعة الباقية للدولة العثمانية حتى الآن، على الرغم من تعرضه لعدد من العوارض والحوادث، فقد بقي مهيبا رائعا في قلب تلك المدينة النابضة بالحياة، دعنا في السطور التالية نوفر لك عرضا لأهم معلومات عن مسجد السلطان احمد.

تاسس جامع السلطان أحمد

تم الانتهاء من جامع السلطان أحمد ، المعروف باسم “المسجد الأزرق” ، في عام 1617 مباشرة قبل وفاة ابنه السلطان أحمد الذي كان يبلغ من العمر 27 عامًا والذي كان في ذلك الوقت يهيمن على أفق إسطنبول المهيب بتركيبته الأنيقة للقباب الصاعدة و ستة مآذن ذات ارتفاع كبير.

على الرغم من اعتبار مسجد السلطان احمد واحدًا من آخر الهياكل العثمانية الكلاسيكية ، إلا أن دمج العناصر المعمارية والزخرفية الجديدة في برنامج بناء المسجد ووضعه الرمزي في المركز الإمبراطوري للمدينة يشير إلى خروج عن التقليد الكلاسيكي الذي ابتكره سيد القرن السادس عشر الشهير المهندس المعماري معمار سنان.


موقع جامع السلطان احمد

على عكس المساجد الإمبراطورية العثمانية الأخرى ، التي تم تشييدها بعيدًا عن وسط المدينة لتشجيع التنمية الحضرية والاستفادة من التضاريس الجبلية في اسطنبول ، يقع مسجد السلطان احمد بين آيا صوفيا ومضمار البيزنطي بالقرب من مقر الإقامة العثماني الذي كان يتواجد ففي قصر توبكابي.

تسبب اختيار الموقع في حالة من الرعب لأنه تطلب هدم عدد قليل من القصور المملوكة للوزراء العثمانيين في ذلك الوقت، ولكن كان بناء مجمعات المساجد الكبيرة لصالح الجمهور جزءًا من التقليد الإمبراطوري الذي يشير إلى حاكم متدين وخير.


جامع السلطان احمد وايا صوفيا

كلا من جامع السلطان أحمد وايا صوفيا من أهم المعالم التي قد ترغب في زيارتها اذا قررت الانتقال لزيارة مدينة اسطنبول الرائعة، فبعد أن تعرفت على مسجد السلطان احمد ، فدعنا نطرح لك أهم التفاصيل عن ايا صوفيا وما كان يعنيه تواجدهم بالقرب من بعضهما.

ايا صوفيا كانت واحدة من  أهم الكنائس الارثوذكسية في المانيا، تلك الكنيسة قام ببنائها الامبراطور جوستنيان، وكانت تظهر عليها أهم معالم العمارة القسطنطينية الشهيرة، وبعد الفتح الاسلامي تم تحويل الكنيسة لأحد أهم المساجد هناك، ثم تحولت بعدها إلى متحف يشهد بالعديد من الأحداث الهامة، وأخيرا أصبح هناك مطالبات بإعادته كمسجد من جديد.

ولكن بعد ان تعرفت على أن الموقع الخاص بالمسجد لم يكن معتادا هل تظن أن وجوده بجانب ايا صوفيا كان بمحض الصدفة؟ بالطبع لا.. إن وضع جامع السلطان احمد المجاور لآيا صوفيا يدل أيضًا على انتصار نصب إسلامي على كنيسة مسيحية تم تحويلها ، وهو أمر يثير قلقًا كبيرًا حتى بعد مرور 150 عامًا على الفتح العثماني لإسطنبول في عام 1453.

يطغى كلا المبنيين على أبعادهما الضخمة ومطالباتهما الفردية بتاريخ المدينة. لكن مسجد السلطان احمد متميز عن كنيسة القرن السادس ايا صوفيا حتى الآن.


جامع السلطان أحمد من الداخل

جامع السلطان أحمد من الداخل
جامع السلطان أحمد من الداخل
جامع السلطان أحمد من الداخل
جامع السلطان أحمد من الداخل

يحتوي المسجد على قسمين رئيسيين:

  • قاعة صلاة كبيرة موحدة تتوجها القبة الرئيسية.
  • فناء واسع بنفس الدرجة.

على النقيض من المساجد الإمبراطورية السابقة في إسطنبول ، فإن رتابة الجدران الحجرية الخارجية يتم إزالتها من خلال العديد من النوافذ والأروقة الرائعة في جامع السلطان احمد.

تخترق المداخل الضخمة والمرتفعة ثلاثة جوانب لتسهيل الوصول إلى قلب المسجد، أما الإطار الداخلي للفناء عبارة عن ممر مقبب ، موحد من جميع الجوانب باستثناء مدخل قاعة الصلاة حيث تتسع الأقواس.

في الداخل: تقع القبة المركزية على أطراف متدلية حساسة (شرائح ثلاثية من سطح كروي) ، ونجد أن ثقلها مدعوم على أربعة أعمدة ضخمة مزينة، ومن أجل تمديد مساحة الصلاة في مسجد السلطان احمد وراء امتداد القبة المركزية ، تتسلسل سلسلة من القباب النصفية من الخارج للانضمام إلى الجدران الخارجية للمسجد.

من بين المآذن الستة التي تميز هذا المسجد الرائع ، يوجد أربعة منها على زوايا قاعة الصلاة في المسجد بينما يحيط الآخران بالركن الخارجي للفناء، و تحتوي كل من هذه المآذن “الرصاصية” على سلسلة من الشرفات التي تزين شكلها النحيل.

تتخلل قاعة الصلاة نفسها العديد من المعالم المعمارية بما في ذلك منصة السلطان ومعرض مقنطر يمتد على طول الجدران الداخلية الخاصة بـ مسجد السلطان احمد باستثناء جدار القبلة الذي يواجه الكعبة المشرفة. وإلى اليمين يوجد منبر رخامي طويل ونحيف (mimbar) مغطى ببرج زخرفي.


سبب تسمية جامع السلطان أحمد الجامع الازرق

الآن وبعد أن تعرفت على أهم التفاصيل الخاصة بالمسجد والتصميم المعماري له ، فربما تكون متسائلا لماذا سمي مسجد  السلطان احمد الجامع الازرق؟؟ وهل لهذه التسمية علاقة بالعمارة الخاصة بالمسجد؟ الحقيقة نعم.

مسجد السلطان احمد يتجلى جماله نهارا حين تتسلل اشعة الشمس الى الداخل من خلال النوافذ المميزة التي تتواجد به، لتعكس ضوء ازرق على الأرض الخاصة بالمسجد، في منظر جمالي لن تناه أبدا ، وهذا هو السبب وراء تسمية مسجد السلطان احمد بالمسجد الازرق.


عنوان جامع السلطان احمد

أسهل طريقة للوصول إلى هناك هي ركوب الترام إلى مسجد السلطان احمد ، حيث يبعد دقيقتين سيراً على الأقدام. كن حذرًا ، في الأوقات المزدحمة ، غالبًا ما يكون هناك طابور للوصول إليه. من المسجد الأزرق إلى آيا صوفيا ، لا يبعد سوى دقيقتين سيرًا على الأقدام.

يقع جامع السلطان أحمد في المدينة القديمة التاريخية ، بالقرب من عدد من المعالم السياحية الأخرى ، بما في ذلك آيا صوفيا وقصر توبكابي ومتحف الآثار وكاتدرائية الصهريج والبازار الكبير.

موقع جامع السلطان احمد في اسطنبول


صور جامع السلطان احمد

جامع السلطان احمد ليلا
جامع السلطان احمد ليلا
جامع السلطان احمد من الداخل
جامع السلطان احمد من الداخل
جامع السلطان احمد
جامع السلطان احمد
جامع السلطان احمد
جامع السلطان احمد
جامع السلطان احمد
جامع السلطان احمد

جامع السلطان أحمد ليلا

في المساء تضاء الأنوار الخاصة بالمسجد بشكل غاية في الجمال، مما يجعله مصدر اساسي لإضاءة المنطقة المحيطة به فهو ومن أهم المعالم السياحية الاسلامية في العالم ولا تنسى زيارته اذا قررت السياحة في تركيا.


اهم الاسئلة عن جامع السلطان احمد

1. اين يقع جامع السلطان احمد في تركيا؟

يقع جامع السلطان أحمد باسطنبول ، وقد تم بنائه في قلب المدينة على مقربة من عدد من المعالم منها ايا صوفيا.


2. متى تاسس جامع السلطان احمد؟

تأسس جامع السلطان احمد الفاتح في عام 1617.


3. لماذا سمي جامع السلطان أحمد الجامع الازرق؟

سمي بالجامع الأزرق لأنه نهارا يمتاز من الداخل بانعكاس اللون الأزرق تسرب اشعة الشمس من خلال النوافذ مما يعكس ضوء أزرق رائع.


4. من هو المهندس الذي قام ببناء مسجد السلطان احمد؟

قام ببناء الجامع المهندس محمد أغا، الذي تتلمذ على يد المهندس سنان أحد أشهر المهندسين في تلك الحقبة.

المصدر
The Blue Mosque (Sultan Ahmet Camii)Sultan Ahmet I Reign and Achievements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى